Red Bull Salzburg نظرة مفصلة على تكتيك


 السلام عليكم ورحمة الله و بركآته ..

تكتيك Red Bull Salzburg المخيف ! ( أول تدوينة تكتيكية )
بالبدآيه احب اوضح عدة نقاط ، اولهآ بإن الموضوع إجتهاد مني و ترجمة للي فهمته
ايضا ً لست خبير و محلل ف إذآ كانت فيه نقاط خاطئه اعذروني .. ايضا ً النقطة الأخيرة
بإن الموضوع طويل جدا ً جدا ً والله يعيني على إكماله مثل ماهو مخطط ، بسم الله نبدأ :

طبعا ً الخطة و التكتيك مبنية على نجوم سآلزبورغ آلين و سوريانو مهاجمين
يجمعو بين القوة البدنية و الحاسة التهديفية و ايضا ً آجنحة الفريق كآمبل و ماني
اللي يجمعو بين العبقرية و القوة البدنية و السرعة و المهارة .. و الأدوار الدفاعية لهم
و ايضا ً الحاسه التهديفيه لهم مما يجعلهم قوة مخيفة بالهجمات المرتدة !
ايضا ًلآعبين عندهم الثقه و الهدوء ! ( ” وهم اللآعبين اللي يحافظون على الكورة
في مناطق ضيقة ” ) ..

ف اللآعب Stefan Ilsanker لآعب نزعته الدفاعيه ممتازة و يتميز بالضغط على
الخصم ، على غرآر لآعب الخبرة Leitgeb المتميز تكتيكا ً و مهاريا ً .. وهو المآيسترو
بالفريق ..

بوجود الآن و سوريآنو الفريق لديه المهاجمين الممتازين ( مهاجم متكآمل ) * !
* معلومة تثقيفية إضافية :
CF وهو الـ complete forward وهو اللاعب القادر على اللعب على الأطراف
و التوغل للعمق و التحضين على الكورة و الحاسة التهديفية ( الفنش ) ..
بالنسبه لفيفا هالخآصيه تجي للآعب إذآ كان لديه هالخصآئص :
Clinical Finishing and Poacher وهي المهمة و تكفي واحده فقط ..
و البقية Aerial Threat, Speedster, Dribbler and Strength. و يكفي
اثنين حتى تتوفر لدى اللآعب ميزة المهاجم المتكامل .. ::: ترجع للموضوع :::
نفس الشيء تميز المدافعين Hinteregger and Ramalho بالقدرة على اللعب
بالعمق كمدافعين أو بالأطراف ك آظهره ..
الأظهره ليسو الأفضل بالدوري لكن يعدون من اللآعبين الممتازين ويأدون المطلوب
من هالتكتيك .. و للعلم ريد بول لديه صف ثاني بالدكه يعد من الأقوى بالدوري
النمسآوي .. سواء ً مواهب آو لآعبين يستحقون التواجد اساسيا ً بصفوف ايّ فريق !
Valon Berisha, Valentino Lazaro, and Yordy Reyna,
Robert Zulj and Marco Meilinger
ولكن قوة الأسماء الموجوده بالريد بول ليست هي التي حققت النجاح فقط ..
بل كان هناك المدرب Roger Schmidt الذي لم يكن معروفا ً من قبل ينسب له
النجاح المبهر اللي حققه مع الفريق .. بدأ التدريب مع نادي الماني بالدرجه السادس
Delbruecker قبل أن ينتقل إلى Prussia Muenster و جلس معهم ثلاثة مواسم
حتى اقيل في عام 2010 ، بعد إقالته توجه إلى تدريب فريق SC Paderborn لموسم
2011/2012 .. و قدم عمل تكتيكي مبهر .. حتى آتى ريد بول و وقع معه ليستلم
الفريق ..

طبعا ً فيه كلآم كثير عن المدرب لكن بتجآهله و نحول للتكتيك الذي رسمه للفريق
النمساوي .. التكتيك تقريبا ً شبيه بجانبين من الناحية الدفاعية و الهجومية !
من الناحيه الدفاعيه مغامر مثل اسلوب الرايو فايكانو الأسباني ..
و من الناحية الهجومي مثل اسلوب الدورتموند الألماني ..
– للعلم آنآ آشوفه قريب جدا ً من اسلوب سيميوني مع الآتلتي لآ اعلم لماذا !؟ 🙂

الضغط ب 442 :

سآلزبورغ يبدأ الضغط على الخصم حتى يصل إلى منطقة الـ 18 لدى الخصم بخطة 442
المهاجمين يضغطون على قلبي الدفاع ولآ يضغطون على الحآرس !
في المباراة الأخيره لهم باليوربآ ليغ آمام اياكس ، سيلسين حارس اياكس كان الأكثر
لمسا ً للكورة !! مما يعني بإنه ضيقو الخناق على لآعيبه اياكس حتى إعادة للكرة للخلف
للحارس .. مرر الكرات للدفاع لكن لم يستطع إرسالها للهجوم بسبب ضيق و الضغط المفروض
من الفريق النمساوي .. – للأسف الشديد م شفت المباراة ..

ف بعض الأحيان المهاجم يترك المدافع بدون ضغط ! ، و يضغط عليه اللآعب ( الجناح )
كامبل اللي هو قريب من الكورة كما هو موضح بالصورة .. ليتراجع نسبيا ً المهاجم للتغطية
و يستلم الكورة من لاعبي الوسط في الحالة الهجومية بطبيعة الحال ..

ايضا ً الظهير يتقدم لتغطية تقدم و ضغط الجناح على الحارس مما يضيق الخناق و يقلل
خيارات الحارس باللعب بشكل عشوائي .. ايضا ً كما هو ملاحظ بالصورة بإن الفريق
يدافع بطريقة آفقيه لتغطية اللآعبين المذكورين بالسآبق ..
فتح اللعب بهالطريقة يترك مساحات للخصم بلعب كرات طويلة رغم إنها صعبه جدا ً على الخصم
خصوصا ً بإن اللاعب يتم الضغط عليه ، لكن مثل ماهو مذكور بالسآبق وإن تواجد حل الكرات
الطويلة ف التغطية الأفقية للدفاع ستؤمن الموقف .. حتى يعود الظهير لموقعه الأصلي بسرعه !
للعلم بإن قلب الدفاع ليس فقط تغطيته افقيه للأطراف ، ف حال توجه مهاجم الخصم لإستلام
و طلب الكرة يغطي عليه واحد من قلبي الدفاع ..

هذآ التحرك اللآ مركزي من الوسط و الدفاع و الأطراف و الأجنحه يعطي شعور بعدم الإستقرار
لكن الفريق يعوضه ب المرونة في تغيير التمركز للفريق ككل .. رغم إنه لا يكون ناجحا ً
ف بعض الأحيان .. المهاجمين الان و سوريآنو يعوضو تأخر و تقدم الأجنحه للضغط
ف حال م استطاعو العودة لمراكزهم بالحالة الدفاعية .. بمعنى تبادل الأدوار مع الأجنحه !

الضغط المضاد طريقة دفاعية و هجومية :

هالنقطه هذه مخيفة و مرعبة بصرآحه !! .. من قوة سآلزبورغ هجوميا ً بالهجوم المضاد
الأول يسببو مشاكل كبيره للخصم و هجومهم الثاني يكون أكثر ضراوة !! لدرجه بإنهم
يتركو الكورة للخصم ( ك طعم ) .. الصورة بالأسفل توضح هالشيء ..

يستخدمو هالأسلوب من الدفاع بعمل كرة طولية عند دفاع الخصم تقريبا ً ليعملو هجومهم
المضاد و يستغلو سرعة و قوة هجومهم كامبل سوريانو آلن .. و قربهم من دفاع الخصم !!
حينما تصل الكرة لهالمنطقة ، سالزبورغ يترك الخصم يأخذ الكرة بأريحية كاملة !!
ثم يبدأ الضغط عليه مباشرة .. في حال نجح هالأسلوب يعني 4v4 بما إنهم بطبيعة الحال
تجاوزو المحاور الدفاعية للخصم ف بيكون 4 مهاجمين ضد 4 مدافعين و يخلق إبداعهم
الهجومي مشاكل جمة للخصم .. و سرعة كامبل و ماني تضيف المزيد من المشاكل ..

لكنهم للعلم لآ يستخدمون الكرات الطويلة كبناء للعب ! ، يلعبون تيكي-تاكا تمريرآت قصيره
و الكرة على الأرض بشكل كبير .. و يتغير حينها الشكل الهجومي لـ 433 كماهو موضح
بالصورة .. آحد لآعبي الوسط Ilsanker التحول والتمركز بين قلبي الدفاع كمدافع ثالث !
* مثل بوسكيتس مع برشلونة ..
و الآخر يكون ك مؤمن و حامي للوسط Leitgeb و موزع لعب بطبيعة الحال ..
وبما إن المناولات هنا يكون فيها سرعة ف يعني المخاطرة أكبر لذلك يستخدمو
المناولات الأرضية ( القوية )  في بعض الأحيان لإختراق دفاعات الخصم الهجومية !
هنا الأطراف ( الأجنحه ) يلعبو دور مساعد في العملية الهجومية حيث إمكانياتهم الفردية
تظهر وهي القدرة على اللعب في أضيق المساحات .. بالإضآفة إلى قدرتهم و تغطيتهم
الدفاعية .. وهذه أهم مزايا و نقاط قوة تكتيك السآلزبورغ !

الأدوار المتعددة للأطراف :

في حال استطاع الخصم من التحرر من الضغط العالي المغروض عليه من سالزبورغ
أو لسبب تكتيكي ما سالزبورغ لم يضغط على الخصم بالشكل الكافي .. يتراجع الفريق
مباشرة لـ 442 بالطريقة الأفقية المثيرة للأهتمام الموضحة بالصورة ادناه ..

هو تمركز الجناح البعيد عن الكرة ( ماني ) و تمركزه بشكل قريب من الجناح الآخر
أو على أقل تقدير بمنتصف الملعب ! ، في هذه الحاله هو يقلل المسافة بين و بين
الكرة و يترك جهته !!! .. مما يعزل الرباعي الموضح بالصورة عن المباراة جزئيا ً ! ..
لكن العكس صحيح ! ، إذآ لعب الخصم كرات بمنتصف الملعب بجوار
Ilsanker and Leitgeb و يساعدهم بالتغطيه Mane and Kampl ..
* اللي هو هذآ ملاحظه بأسلوب سيميوني مع الآتلتيكو !

لك أن تتخيل بالحاله الهجوميه لسالزبورغ بتواجد الأجنحه و سهولة التمرير لهم بمناولات
قصيرة  بمنتصف الملعب ليسهل عليهم الهجوم المرتد و بإمكانياتهم الفرديه يعطي الفريق
اكثر حلول و خيارات هجومية ..

نظريا ً الخصم يستطيع التحرر منها بسهولة عبر بتغيير اللعب من جهه إلى آخرى !
* وهو اللي الاحظه كثيير في الحاله الهجوميه لبرشلونه مع تقوقع دفاعات الاتلتي !
على كل ليتحقق ذلك يجب على الخصم بأن يلعب كرات قوية حتى يستطيع تفادي
سرعة ماني و كامبل في الحالة الدفاعية .. نفس الأسلوب يعتمد على الكرات الطويلة و نظرا ً لصعوبة تنفيذها بنجاح يكون من السهل لسالزبورغ العودة للدفاع و الضغط على الخصم ..

ف كما وضحت سابقا ً في حال بنى الخصم هجومه بالمناولات القصيرة الجناح ( ماني)
يكون مساعد للاعبي الوسط ( ليتغييب ) في التغطية كما هو موضح بالصورة ..
التحرك لماني ليس فقط دفاعيا ً ف يمكنك رؤية المساحات التي ممكن يستغلها اللاعب
هجوميا ًو قربه من آلن و سوريآنو يعطي قوة آكبر في الهجمة المرتدة لسآلزبورغ ..
– ضرب العصفورين بحجر واحد = تغطيه دفاعية ف حال نجحت يكون هجوم مرتد قوي !

القوة المميزة في 442 :

تكمن أكبر مشاكل 442 بالحاله الهجوميه وهي المساحه بالعمق بين لاعبي الوسط
و الهجوم .. ( رقم 10 = صانع الألعاب الغير موجود ) ..و النجاعه الهجومية
في الثلث الأخير، لكن سالزبورغ اوجدو عدة حلول لها بهالخطة ..
وهي النقطه السابقه اللي ذكرناها و هي تحرك الأجنحه للعمق كأنهم ( صناع لعب وهميين )

442
* جهد فردي بإضافة الصورة ..

بهالحاله الهجوميه المهاجمين آلن و سوريآنو يتحركو بالأطراف ليفتحو المجال
للأجنحه ( بالتحرك بالعمق ) .. و يفتحو ثغرات بعمق دفاع الخصم .. وليس هذا فحسب
بل تحركهم يصعب المأمورية على الأظهرة .. مما يصعب عليهم المراقبة و طبعا ً بإمكانياتهم
الفرديه مثل م ذكرنا قبل يستطيع سالزبورغ تنفيذ هالأسلوب بسهولة .. وللعلم هذه التحركات
ليست حصرية للتحرك بالعمق فقط بل بالتوغل من الأطراف بطريقة افقية عبر المهارة الكبيرة
لدى اللآعبين ..

التحركات المتنوعة للمهاجمين و المرونة لدى لآعبي الأطراف تعطي الفريق حلول آكبر
بالمناولات القصيره بالعمق كما هو موضح بالصورة كآمبل إلى آلن و بجوآره مآني
الذي يتحرك بشكل آفقي ( للعمق ) … بعيد بهالنطقة بشكل آخر :
التحرر و التملص للمهاجمين و النزعه الهجومية للظهير شفيلغر و تحرك كامبل للعمق
الذي يسحب معه ظهير الخصم .. ليستغل هالمساحه سوريآنو بالتحرك في الثغره
التي وجدت بتحركك الظهير ليسحب معه قلب الدفاع آيضا ً هو الآخر .. ليفتح
مساحه و ثغره للمهاجم الآخر آلن و يساند سوريآنو الظهير شفيلغر …..
في هالحآله بسبب التحركات للآعبين تقريبا ً ثلآث او اربع لاعبين متمركزين بهالمساحه
الفاضية ( رقم 10 ) بخطة 442 .. طبعا ً الملاحظ و الوآضح بإنها آقرب ل 4222 ..

طبعا ً كآن ودي آستمر لكن التعب نآل مني بشكل كبير ..
آيضا ً تقريبا ً الأمور آصبحت واضحه للعيان الآن .. و للعلم بإن بحآول آطبق
لها تكتيك قريبا ً كما وعدت ( آحد متآبعيني باليوتيوب ) .. بس حبيت انزل
هالتدوينة الآن لحبي لهالشغلآت و لمعرفة آرائكم …
الموضوع آخذ مني تقريبا ً ثلآث ساعات و شوي .. طبعا ً حصري للمدونة
http://www.iBebo79.wordpress.com
أتمنى المتابعة و الترقب لإني بنزل التكتيك بفيفا ، ف شيك ع القناة
http://www.youtube.com/BeboRage
ايضا ً اتمنى تتواصل معي او اذا حاب تستفسر عن شيء ، تابعني بالتويتر
http://www.twitter.com/iBebo79

آفوتكم بعآفية ..

Advertisements

One thought on “Red Bull Salzburg نظرة مفصلة على تكتيك”

ساهم بدعم المدونة عبر ترك تعليق

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s